12/12 ....ذكريات "الطائعية"!! | 28 نوفمبر

12/12 ....ذكريات "الطائعية"!!

سبت, 12/12/2020 - 11:38

يعتبر الرئيس الأسبق معاوية ولد سيد أحمد الطايع أحد أكثر الرؤساء الموريتانيين مكوثا في السلطة.

العسكري السابق الذي يقيم منذ سنوات منفيا في العاصمة القطرية الدوحة وصل إلى الحكم بانقلاب عسكري يوم 12-12-1984 من القرن الماضي. وأطيح به في انقلاب عسكري أغشت 2005.

اليوم تحل الذكرى السادسة والثلاثون لبداية الحقبة "الطائعية" التي سادت موريتانيا لنحو نصف قرن ووضعت بصمتها على المستويين السياسي والاجتماعي.

يختلف الموريتانيون كعادتهم في تقييم حكم الرجل فمنهم من يعتبره "قالط"، بينما يراه آخرون "أمشعشع" وبين التقييمين تتناثر تفاصيل كثيرة تمتزج فيها الأبعاد الوجودية والحقوقية وموقع البلاد ومكانتها في الإقليم.

 يتذكر من عايشوا حكمه الطريقة التي تم بها التعامل من قبل "معاوية" مع أزمات متشعبة ومعقدة ومثيرة للجدل لعها أكثرها حدة الطريقة التي عالج بها ملف محاولة انقلاب "الزنوج" و"الأحداث" مع الجارة السينغال وإقامة "علاقات" دبلوماسية مع الكيان الصهيوني، ومحاولة انقلاب "فرسان التغييير" 2003 .

اليوم  تمر ذكرى 12/12 في صمت بعد أن ظلت "عيدا" يتم الاحتفال به سنويا إبان حقبة الرجل الذي عرف ب"الصرامة" عندما يتعلق الأمر بالقرارات التي يتخذها نظامه بغض النظر عن خطئها أو صوابها.